العجـيب والغـريب .. فـي قَـدَرِ الأديـب

 


العجـيب والغـريب .. فـي قَـدَرِ الأديـب,,,
ينـــاير 2008


العجـيب والغـريب .. فـي قَـدَرِ الأديـب,,,

ولــــــــــداهُ إنّــــــي قـــــــــد زَرَعــــــــتُ زهـــــــــــــــورا
وَرَعَـــيْـتُ وَرْداً فـــي الحُــــقولِ نَــــضِيرا
وَضَـــرَبْــتُ فـي صُـمِّ الصُّـخُورِ مَعـَـاوِلي
لمّا تَــفَــجَّــــرَتِ الصّــــخُـــورُ غَــــديــــــــــرا
وَسَــقَــيـتُ أَرضـاً كُــنْـتُ بَـعْـضَ غِـراسِــها
حتى رأَيــــــتُ بِــــــها الغِــــــراسَ وَفـِــــــــــيرا
فَـــــزَرَعْــتُ أشــــــــجاراً وَرِيــْـــــفٌ ظِــلالُــــــــــــها
وَرَوَيـْـــتُــهــا فــي الصّـــافِــــيـــاتِ نَمِـــــــــيرا

وَدَخَــــــــلْتُ بُـســـــــتانَ الفُــــــــــــنونِ مُـــــــغَـــــــرِّداً
أَشْــدو علــى الأَفــــنانِ بَــعْـدُ صَــــغيرا
لكــــــــــــنَّ آمــــــــــــــــــالاً كِــبــــــــــــــــــاراً وهِـــــــــــــمَّــةً
جَعَـــلَتْ جَــــناحي فــي الفَضاءِ كَبــيرا
فـــــــي جنَّـــــــةِ الآدابِ طِـــــرْتُ مُحَلِّقـــــــــاً
وَجَــمَــعْــــــتُ من كُــلِّ الزُّهـورِ عَـبـيـــــــرا
وَجَعَــلتُ مِـــــنْ خَيـــلِ العُـلـــومِ مَطِــــيَّــتي
وخَـــيْرِ جَليــــــــسٍ في الزّمـــانِ سَـــــميرا
بَحْـــــــــرُ الــفُــــــــنونِ ونَــــــهْـــــرُهُ وَضِــــــفــــافُـــــهُ
قَـــــــدْ كُــــنــتُ فــيـــــها نـــاظِـــراً وَبَـــــصيــرا


وَمَـــــــــراكِبُ الشُّـــــــعَــراءِ كانَـــــتْ مَـــــــــرْكَبي
قَـــــــدْ كُـــــــنتُ رُبّـــــــــاناً بِـــــــــها وقَـــدِيـــــــــرا
طَـــــــوَّفْــتُ فــي كُلِّ المـــــوانـــــيءِ ســــابِحــــاً
مـــــا كـــــانَ دَرْبـــــي هَـــــــيِّنـــــاً وقَـــــصيــرا
لكـــــــــنّــها الأَحـــــــــلامُ تَمـــــــــلأُنــــــــي بِـــــــــــــها
فَمَـــــــلأتُ أرجــــــــاءَ الفُــــــــنُونِ صَفيــــــــرا
كُـــــــــلُّ المَســـــــــارِحِ والمنـــــــــابِرِ ســـــــــاحَتي
قَـــــــــدْ كُـــــــــنتُ فيـــــــــها سَيـّــــــــداً وأَميـــــــرا
أَشْــــــــــدو عَــلَـيـــــــــها والكَـــــــــــلامُ رَعِــيَّــــــــــتي
وأَبـُــــــو الفُــنـــــونِ لَــدَيَّ كــــــــانَ أَســـــــــيرا


وَلَــــــــــــــــــداهُ لــكــــــــــــــــنَّ الكَــــــــــــــــلامَ وَفَــــــــــــــــنَّهُ
لايَــمْــــــــلآنِ مِـــــــنَ الطَّعــــــامِ قَـــــــفــــــــــيــرا
لا يَـــمْـــــــــلآنِ الجَـــــــــيْــبَ أَزْرَقَ أَخْــــــضَراً
أَو يَفـــرِشـــــــــانِ وَســـــــــائِــــــــــداً وحَـــــــــريرا
الأَصْـــــــــفَــرُ الرَنّـــــــــانُ ليـــــــسَ مـــــــــكانَـــــــــهُ
جَـــــيْبُ الأَديــــــبِ ولــــو يكونُ شَـــــهيرا
وَطَـــــــنُ الـــعــُــــروبَـــــةِ ليـــــسَ فيـــــهِ كَرامَــــــةٌ
لِــبَــنـــــــي الكِـــتـــــابِ ولا أَرى تَــقْـــديــــــــــرا
قَـــــــــدَرُ الأديـــــبِ بِــــــأَنْ يَـــــــمـــوتَ مُشَــــرَّداً
قَـــــــدَرُ الأَديبِ بِــــأَنْ يَـعـيــــــــشَ فَقــيـــــرا

*****************************


وَلَـــــداهُ عُـــــذراً إنْ رَجَــــــعْتُ وفــــي يَـــــــدِيْ
خُـــــفَّي حُـــــنَـيـنٍ وافْـــتَرَشْــــتُ حَــــــصِيرا
وَلَــــــــــــداهُ عَـفْـــــــــــواً واعْــــــــــــذُرانِ لأَنــَّــــنــــــــــي
وَرْداً زَرَعْــــــتُ ومــــا زَرَعْــــــتُ شَــــــعيرا
أَخْــــــــشى عَـلَــــــــيكُمْ والــزّمـــــــــانُ تَــــرَلَّــلَــــــي
بَــــــدَلَ (الـمَواتِــــــرِ) تَــركَــــــبونَ حَمِــــــيرا

 

جميع الحقوق محفوظة © 2014

Powered by Diamond Vision